كيف يتناقض نقد ميتشينسون مع نفسه؟

كيف يتناقض نقد ميتشينسون مع نفسه؟

يواصل تشويهه:

بينما يؤمنون بالنضال الثوري للإطاحة بالرأسمالية، يجادل اللاسلطويون بأنه يجب استبداله بـ لا شيء.”

هذا مثير للسخرية لعدة أسباب. أولاً، ادعى ميتشينسون أعلاه أن الأناركيين لا يهدفون إلى الإطاحة بالرأسمالية، بل بالدولة فقط. الآن انه يدعي أننا لا نعتقد في إسقاط الرأسمالية. ثانياً، اقتبس من تروتسكي قوله إن الأنارکيين يتجاهلون الدولة فقط. يقول ميتشينسون الآن أننا نهدف إلى الإطاحة بالرأسمالية من خلال النضال الثوري. كيف يمكنك إسقاط شيء ما عن طريق النضال الثوري بتجاهله؟ نقده ليس متسقا داخليا حتى.

علاوة على ذلك، فهو يدرك جيدًا ما يريد الأناركيون استبدال الرأسمالية به، بعد كل شيء يقتبس مؤتمرًا أناركيًا ذكر أنهم يهدفون إلى إنشاء منظمة اقتصادية حرة تمامًا واتحاد على أساس العمل والمساواة” ! كان باكونين يجادل دائمًا بأن رابطة العمال الدولية يجب أن تصبح منظمة جادة لجمعيات العمال من جميع البلدان، قادرة على استبدال عالم الدول والبرجوازية المغادر“. [ إن الأساسي باكونين، ص. 110] وبعبارة أخرى، فإنالتنظيم الاجتماعي المستقبلي يجب أن يتم فقط من أسفل إلى أعلى، من خلال الاتحاد الحر للعمال، أولاً في نقاباتهم، ثم في الكوميونات والمناطق والأمم وأخيراً في اتحاد كبير، عالمي وعالمي.” [ مايكل باكونين: كتابات مختارة، ص. 206] حتى إنجلز أقر بأن الأنارکيين يهدفون إلى التخلص من جميع السلطات، وإلغاء الدولة واستبدالها بمنظمة الأممية“. [ماركس وإنجلز ولينين، مرجع سابق. المرجع السابق.، ص. 72] أي شخص لديه معرفة أساسية بالنظرية اللاسلطوية سيعرف ذلك. وبالنظر إلى أن ميتشينسون ذكر أن ماركس رأى أيضًا مجتمعًا مستقبليًا بدون دولةوأنه يقتبس من تروتسكي قولهيتفق الماركسيون كليًا مع الأنارکيين فيما يتعلق بالهدف النهائي: تصفية الدولةلا يمكننا إلا أن نفترض أن الماركسيين يهدفون أيضًا إلى استبدالها، في النهاية، عندما تتلاشىالدولة بـ لا شيء“.

توضح هذه الجملة، أكثر من أي جملة أخرى، المستوى الذي سينخفض ​​إليه بعض الماركسيين عند مناقشة الأناركية. إنه يوضح أن النقد الماركسي القياسي للأناركية ليس أكثر من مجموعة غير متسقة من الأكاذيب والتشويه والتحريف. ميتشينسون لا يناقض معلموه الأيديولوجيين فحسب، بل إنه يناقض نفسه! هذا مثير للإعجاب حقًا.

———————————————–

[*] الترجمة الآلیة

مصدر : الأسئلة المتكررة الأناركية

https://www.facebook.com/Sekullew.Azadiwaze.HoramiZvaneka

———-

https://www.facebook.com/kurdishspeaking.anarchist.forum

———-

https://www.facebook.com/infos.anarchist.forum

نووسەر: هه‌ژێن

هه‌رچه‌نده‌ من به‌ ویستی خۆم له‌دایك نه‌بووم، به‌ڵام ده‌موێت به‌ ویستی خۆم بژیم و به‌خۆم بیربکه‌مه‌وه‌، به‌خۆم بڕیار بده‌م و به‌ خۆم جێبه‌جێ بکه‌م. هه‌ر له‌ مناڵیمه‌وه‌ تا ئێستا نه‌فره‌تم له‌ زۆره‌ملی و چه‌پاندن هه‌بووه‌، هاوکات خه‌ونم به‌ دونیایه‌که‌وه‌ بینیوه‌، که‌ تێیدا له ‌بری فه‌رمانده‌ری و فه‌رمانبه‌ری؛ هاوه‌ڵێتی، له ‌بری ڕك و کینه‌؛ خۆشه‌ویستی، له‌ بری جه‌نگ و کوشتار؛ ئاره‌زوومه‌ندی ئاشتی و ئاوه‌دانی بووم و هه‌میشه‌ خه‌ونم به‌ ژیانێکی ئازاد له‌ باوه‌شی سروشتدا، له‌ جه‌نگه‌ڵه‌ چڕ و دوورده‌سته‌کان بینیوه‌. لای من جیاوازی باوکی زۆردار و مامۆستای داروه‌شێن و ئه‌شکه‌نجه‌ده‌ری زینادنه‌کان نییه‌ لای من جیاوازی سه‌رکرده‌ و شوان نییه‌، لای من جیاوازی پارته‌ راست و چه‌په‌کان نییه‌، هه‌رچه‌ندی ناو و ڕه‌نگ و پاگنده‌کانیان له‌ ڕوخساردا جیاواز بن herçende min be wîstî xom ledayk nebûm, bellam demwêt be wîstî xom bjîm û bexom bîrbkemewe, bexom birryar bdem û be xom cêbecê bkem. her le mnallîmewe ta êsta nefretim le zoremlî û çepandin hebuwe, hawkat xewnim be dunyayekewe bînîwe, ke têyda le brî fermanderî û fermanberî; hawellêtî, le brî rik û kîne; xoşewîstî, le brî ceng û kuştar; arezûmendî aştî û awedanî bûm û hemîşe xewnim be jyanêkî azad le baweşî sruştda, le cengelle çirr û dûrdestekan bînîwe. lay min cyawazî bawkî zordar û mamostay darweşên û eşkencederî zînadnekan nîye lay min cyawazî serkirde û şwan nîye, lay min cyawazî parte rast û çepekan nîye, herçendî naw û reng û pagindekanyan le ruxsarda cyawaz bin

%d هاوشێوەی ئەم بلۆگەرانە: